لمَ أكتب ؟

تعددت أسباب الكتابة لدى عامة الناس ولا أعني الكُتّاب الحقيقيين الذين يجعلون للكلمة معنى ومتعة ..

فأنا من هؤلاء العامة ؛ الذين قد يكتبون لأجل التوثيق اليومي ، أو التسويق إن كان صاحب عمل  ، أو التواصل عامة  ، أو لمجرد التنفيس ، أو … الخ

كثرت الأسباب ، ولكن أين أنا منها ؟

أحيانا أكتب لأوثق ، لأتذكر ذاك اليوم وتلك اللحظة وذلك الحدث . لأستطيع يومًا ما استحضار هذا اليوم .

وأحيانًا أكتب لأُسَوّق .. هل أنا صاحبة عمل ؟ لا . إذا ماذا سأُسوّق ؟ سأسوق فكرة !

وأحيانًا أكتب لأتواصل . كيف ؟ بإرسال ما أكتب لمن أحب أو أهتم ، بتعليق رابط كتاباتي على حائط الفيس بوك أو نشر تغريدة التويتر . هل أحصل على تغذية راجعة ؟ أحيانا نعم وأحيانا لا . ولكن الهدف من الكتابة ليس هنا

ما زلت لم أصل للهدف !

أأكتب للتنفيس ؟ والله لا أقول لا ، ولا أقول نعم . فدائما ما أكون بين وبين !

فأنا أكتب لمجرد الكتابة .. لمجرد رؤية الحرف ، وخطّ الكلمة ، ومحادثة القلم ، لأناقشني في فكرة ، ولأسمعني في رأي . 

لـ أُواصِلَني .. 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s